معالم قديمة

مواقع أثرية فلسطينية تنتظر العالمية

تسعى وزارة السياحة والآثار الفلسطينية إلى تسجيل عدد من المواقع الأثرية والتاريخية والطبيعية في لائحة التراث الإنساني العالمي لدى الأونيسكو، ومنها وادي القلط، الذي يعد معلما تاريخيا وطبيعيا.

وتأت هذه الخطوة بعد حصول فلسطين على صفة دولة مراقبة في الأمم المتحدة العام الماضي، وتصويت أكثر من برلمان أوروبي في الآونة الأخيرة على الاعتراف بفلسطين.

ويقع وادي القلط قرب مدينة أريحا بالضفة الغربية، وهو واحد من المواقع ذات القيمة التاريخية والدينية، وقد سكن عدد من الرهبان عبر التاريخ في كهوف صغيرة على جانبي الوادي.

وكانت تتدفق من وادي القلط المياه من ثلاثة ينابيع، قبل بناء الأديرة في القرنين الخامس والسادس الميلادي، حيث كان يعد أحد روافد نهر الأردن.

ويجذب الوادي هواة المشي في أحضان الطبيعة، التي تبدو معلقة على حافة الجبل، ولعله من المناطق الجاذبة للسياحة الدينية في فلسطين.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى