جريمة

الشرطة الصينية في مأزق.. والسبب “الطفل المطلوب”

اجتاحت موقع التواصل الاجتماعي في الصين، المعروف باسم “ويبو”، موجة من السخرية تجاه الشرطة في إحدى مقاطعات البلاد، بعد نشرها تعميما للتبليغ عن أحد المجرمين المطلوبين.

ووقعت الشرطة في مقاطعة يونّان جنوبي الصين في خطأ فادح حين نشرت صورة للمجرم وهو في عمر لم يتجاوز 3 سنوات، بعد أن فشلت في العثور على صورة حديثة للمجرم.

ويتعلق الأمر بالفتى لجينغ تشينغهاي (17 عاما)، الذي وصفته الشرطة الصينية بأنه “مجرم خطير”، وتلاحقه منذ فترة طويلة، لكنها لم تذكر الجرائم التي ارتكبها، وفق ما ذكر موقع “أوديتي سنترال” الاثنين.

وكتب أحد المغردين على موقع ويبو قائلا: “انظروا إلى هذين الخدين السمينين! هل هذا وجه شخص يمكن أن يرتكب جرائم؟ هل هذا الوجه البريء يمكن أن ينضم للعصابات!”.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى