شرائح رئيسيةغرائب

لوس أنجلوس.. متاحف للغرائب

تضم مدينة لوس أنجلوس الأميركية متاحف غريبة عدة تعرض فيها مجموعة كبيرة من القطع غير المألوفة والمخيفة، ومن بين تلك المعروضات المخيفة صورة لدماغ الرئيس السابق جون كينيدي ومراسلات غرامية ورسوم تصويرية لسفاحين.

وتعيش هذه المدينة الكبرى في ولاية كاليفورنيا غربي الولايات المتحدة حالة غليان فني مع افتتاح الكثير من دور العرض الفنية، من بينها متحف برود في العام 2015.

ويضاف إلى هذا العرض الثقافي الكلاسيكي سلسلة من المتاحف الصغيرة الغريبة بينها متحف “القلوب المحطمة” أو متحف الموت علاوة على متحف الأرانب.

وفي قاعات العرض في متحف القلوب المحطمة الذي تم افتتاحه في يونيو الماضي، يمكن رؤية فستان زفاف قامت امرأة بوضعه في جرة من الماء المالح بعد طلاقها، إذ لم تكن تريد التخلص منه كما لم ترغب في أن يرتديه أحد سواها أو أن يلتهمه العث.

وأنشئ المتحف غير الاعتيادي على يد فنانين لم يكونا يعلمان ماذا يفعلان بالأغراض التي تراكمت خلال حياتهما المشتركة. وقد فتحا في العام 2010 أول متحف في زغرب قبل افتتاح متحفهما لوس أنجليس.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى