معالم قديمة

معالم منطقة انواديبو القديمة وأسماؤها

سوف نتناولها حسب خطوط الجهات و نبدأ من الشواطئ حتى مدينة بلنوار كأول خط للمعالم ثم من بلنوار حتى مدينة انال غرب رمال اذراع ازفال كخط ثان عبر السكة الحديدية و ثالث من بلنوار الي اسباخ لعويجات التي يطلق عليها حديثا أسباخ الموت و رابعا خط من بلنوار عبر الطريق المعبد حتي مدينة الشامي الحديثة المشيدة على اعظيم المرار ، ان هذه المحاور تتسع و تصيق حسب كثافة المعالم فالغاية هي التطرق لاكثر عدد منها
1. خط المعالم الأول من راس الماء أو الشاطئ إلى مدينة بولنوار شرقا :
· اطويفات عند راس الماء و اويتال و مرصى امجيبير : و هو المكان الذي ينتهي فيه خليج انواذيبو الذي يمتد لأكثر من 62 كم بدا من الراس الابيض
· طرفيات المروح : و هو موقع قديم له مكانة سياحية و تاريخية نظرا لأنه كان موقع تبادل قرب الماء التي كان يزود بها مصيد اركيس او اويلي قبل وصول المستعمر الفرنسي إلى انواذيبو بالماء الشروب من بئر العيوج و كان المكان يستخدم كمكان للاستراحة من العناء و المشقة التي تتحملها الساكنة انذاك من اجل الحصول على الماء.
· اركت لمعيز و اسليغ : منطقة صخرية تشتهر بصلابة الصخور تكثر فيها الكثبان المتحركة و الطلح القصير و كانت صخورها المصدر الأول لحصى البناء – اكرافي- منذ ما قبل الاستقلال حتى اليوم و قد تم استغلالها من طرف مؤسسات تشييد الموانئ في انواذيبو و اسنيم كثيرا و تتواجد عليها حاليا العديد من مؤسسات إعداد عصى البناء ذات الجودة العالية، ففي بداية الأمر كان يتم نقل الصخور بشكل خام من خلال عربات القطار الي المكسرات في انواذيبو ثم تم تطوير الآلية بعد إنشاء الطريق المعبد و أصبحت المكسرات تشيد حيث أراد أصحابها و يتم نقل الحصى الجاهزة للاستعمال عبر الشاحنات و يعتبر هذا النشاط ذا أهمية قصوى من الناحية الاقتصادية و نشير إلى أنها هي المنطقة التي تقع بها قرية كريير حاليا
· ربط تيمازين: و به بئر قديمة مندثرة هي نقطة الحدود التي اتفق عليها الفرنسيون و الاسبان في تقسيمهم للمنطقة و حسب بعض أعيان المنطقة كان جنود كل من الطرفين يقوم بتفقد هذه البئر كإجراء رقابي للحدود يأتيها الأسبان من الشمال و الفرنسيون من الجنوب.
· بير كطاعات: بئر مالحة المياه و يقع على الطريق المعبد و تجاوره من جهة الشمال مقبرة نذكر من بعض أعلامها حابيب ولد بكار و المامي ولد باركل ولد اعل لتيم
· اصويصية : و هو منطقة مرتفعة تمتد من الشمال الي الجنوب و يكثر عليها نبات الطلح و قد بنيت عليها حديثا قرية يطلق عليها نفس الاسم و تكثر فيها المزارع التي تعتمد مياه بحيرة بلنوار الجوفية في الري
· العيوج وبه بئر قديمة : و كان هو اقرب بئر مياهها قابلة للشرب من دخلت انواذيبو و هناك الكثير من القصص المحلية التي يرد فيها اسمه و أهميته والتي لا يتسع المقام للتطرق إليها هنا و يكثر فيه صخر التميش الذي كان يستخدم لاشعال النار مع مادة يور او الكتان و ازناد
· بيئر بكدرة : بئر شيدها المستعمر الفرنسي شرقي اجو العيوج و لم تستعمل كثيرا
· اكريب لغنم:هو موقع مدينة بلنوار الحالية و تجاوره مقبرة تضم الكثير من أفاضل القوم و صالحيهم نذكر منهم الولي الصالح محمد عبد الرحمن ولد عبد العزيز ولد الشيح محمد المامي الملقب بدبد علما و الفقيه محمد عبد الله ولد باري من خريجي محظرة العلامة اشبيه ولد ابوه دفين التيجرات الذي سجل له تاريخ المنطقة صولات وجولات في القضاء و نشر المعرفة في هذه الربوع
· اجو بلنوار: منخف صخري شديد الانحدار شرقي المدينة الحالية
· الكركشة : و هي منطقة ذات صخور رسوبية و تضاريس متباينة تمتد من جهة الغرب من اكريب لغنم الي برواكة شرقا و من الجنوب من اسباخ لعويجات غربي جزيرة اكادير إلى بئر كندوز شمال مدينة بلنوار بحدود 40 كم ، و يطلق عليها أيضا كركشة الحسيان بسبب تواجد العديد من الآبار العذبة فيها ، سوف نتطرق الى ذكرها من الجنوب الي الشمال فنذكر بئر الطينطان المندثرة جنوب غربي المرتفع الصخري الشهير كارة مرزب يليه شمالا بئر مرزب العذب والذي تجاوره مقبرة من الأولياء و العلماء نذكر منهم حمدي ولد الشيخ محمد المامي و حاتم ولد الصعيدي، و نتابع شمالا في الكركشة لنصل إلى بئر بلنوار العذب و هو يتكون من ثلاث عيون أولاهما حفرت من طرف الساكنة القدامى و الاثنتين اللاحقتين حفرتا إبان الفترة الاستعمارية و تذكر الروايات التاريخية المتواترة أن اسمه يعود إلى أيام حفره و هو نسبة إلى الأضواء التي يصدرها ضرب الصخور القوية بالات الحفر التقليدية و تجاوره مقبرة تضم كوكبة من الأفاضل علي رأسها العلامة و الشاعر احمد زروق ولد بلها الذي كان أول من دفن بهذه المقبرة التي تقع جنوب غربي البئر و ذلك نهاية ستينات القرن الماضي عرف عنه رحمه الله العلم و الزهد و التقي فقد نهل من محظرته الكثيرون نذكر منهم من ساكنة مدينة بلنوار حاليا الشيخين العالمين محمد المامي ولد احمدو امام و فقيه معروف في مدينة بلنوار و كذلك العالم الشيخ المختار ولد بحبين في بادية بلنوار ، لقد عارض هذا العالم التعامل مع المستعمر عملا و قضاء أو دفع ضرائب و هو الذي عرض علية أكثر من مرة القضاء أيام المستعمر فرفض و هو الذي هاجر شمالا عندما فرض الفرنسيون الضرائب علي الحيوانات في المنطقة 1938 و عندما راجعوا تلك القوانين على بعض المناطق عاد الي أرضه 1945 ليضع عصي الترحال حتى انتقل الى الرفيق الأعلى 1961 و نورد هنا أبيات له في الدفاع عن العلم:
أيا سابقا في الشأو كل من ألجما رويدك ذا شأوا مباريه أنجمــــــــــــا
لئن كنت فيه فوق أحقب قارحــــا يدين نواحيصا بأي و أينمــــــــــــــا
لأحجمت قصرا عن مباراة بازل كما السقب عن تلك المباراة أحجمـــا

و نذكر هنا ايضا البطل المغوار المجاهد ابريكة ولد محمد ولد ابريكة ولد انطيش الذي سجل له التاريخ الكثير من الدفاع عن الحق والأفعال الحميدة، تذكر المصادر انه هو من سخره الله لانقاذ العلامة محمد اب ولد حبيب و لد ابوبكر من اعوان الاستعمار بعد سقوطه هو جماعة معه في كمين ، و من ما حوته تلك المقبرة الشيخ ماء العينين ابن احمد زروق مؤلف كتاب التوضيخ الابهى الذي حققه و نشره الدكتور الشيخ ولد أحمدو عام 1983 و صدر عن دار مطبعة انواكشوط و نذكر هنا ايضا الرحل الصالح احمد ولد اما ولد بلها فرحم الله الجميع رحمة واسعة.
هذا و تضم الكركشة كذلك شمال بلنوار بئركندوز
2.خط المعالم الثاني: نتابع شرقا نحواصريبت بلنوار و برواكة ثم تغرسيون ثم أم أغريد ثم حدبت تكد ثم طارف ام اكنين الذي يتم استغلال معدن الاكوارتز عنده حاليا و بقربه ضريح العلامة و القاضي البخاري ولد اربي ثم تيفرشاي التي تجاورها مقبرة نذكر منها أحمين ولد لعروص ولد اشيع ولد منصور و اب ولد الغيلاني و كن ولد الشيخ ولد لعروص ثم تنبرورت ثم حدبت لبثيني ثم اعظم ام ذروة ثم اصطيلات يال ثم واد اتو الذي يتجه شمالا حتى واد الساكي و يواصل جنوبا حتي يصب عند محجر تيفيد شرقي قرية اويك على شاطئ الاطلسي و نتابعا شرقا فنصل اخنيفسات و انتالفة و هي بئر قديمة ثم الفج ثم مدن الحوات ثم اذراع ازفال.
· و في نفس المحور لبني جنوب شرق لغريدات في واد اتو و هو الذي عنده مدفن ادميس الكبير
· صطل اوكمان : وهم مرتفعات صحرية جبلية عظيمة و بها بئر قديمة و عذبة و بها مدفن به اعل ولد باب و عبد الحي ولد عبدل

خط المعالم الثالث : عندما نتجه مع الطريق المعبد من مدينة بلنوار صوب الجنوب الشرقي نمر بالمعالم التالية :
· احديبت اتكركيس ثم احديبت افوك جنوبها ثم احديبت الظاية ثم واد امغوس الساحلي ثم امات الفاع و هي سلسلة صخرية ثم واد امغوس الشركي ثم بئر الكرش المالحة ثم بئر لحديبة العذبة ثم واد وينزدين ثم حدبت اظليم ثم شلخة لكطوطة و عندها قرية حديثة المنشا و بها بئر ارتوازية عذبة
· ثم بئر الكارب المالحة و هو البئر الذي استغله البرتغاليون 1441 ابان إقامتهم في جزيرة تيدرة و عنده مقبرة لكوكبة من الأولياء و العلماء نذكر منهم الصالح العالم محمد ولد عبيد و الشاعر العملاق والد ولد صلاح و صاحب المقول الشعبي :
حد من هون امنين اشيم و اصل ماه ف الشور اغشيم
الغروب اركب من لعظيم لحرش يصبح ف اغشيم او
امن لغشيم اروح الغشيم من لغشيم اروح الدي
امن لدي اروح العظيــــم امن لعظيم اروح المتي
اهذا كاع امنين اواســـيه ابليس اتفبيه اصل حي
ف الغرور اواســـــــوس فاتجوليه راس ابكنت اراس اصكجي

وفي فترة السبعينات من القرن العشرين و بسبب الجفاف و انعدام الغطاء النباتي في منطقة امسارب بير الكارب قام المرحوم مولود ولد اكويرين ببناء بيت و زراعة بعض الاشحار المقاومة التي أصبحت معلما يراه الزائر من بعيد
· ثم تينتفس ثم تيشلاتن ثم واد الشبكة الذي هو مصب للوادين تنبرورت من جهة الشمال و واد ءايم من الشرق عند مكان يدعى اركاج الكاعد و هي صخرة و يوجد عند واد الشبكة حاليا قرية و بئر ارتوازية عذبة و يصب واد الشبكة في الزار و عنده بئر قديمة مندثرة و هنا دفن المجاهد الشهيد سيد ولد البخاري عام 1924 اثر معركة مع الفرنسيين ثم اعظم لعبار ثم اودي اشرك ثم مرتفعات تازيازت الغربية مثل ارزميلات و اظلوع متي و انتداتن و امبرخات وازويك وانتابيات و امكيتب و اكلال ثم وخط الخلجان
· ام لعواتك و هي عكلة قديمة و بها مقبرة لكوكبة من الأفاضل و العلماء نذكر منهم باركل ولد احمد بزيد و حمدي ولد عبد الرحمن ولد احمد يعقوب
· انوفرد و هي مرتفع صخري غرب مدينة الشامي الحالية و تجاوره مقبرة حفظة القران السبعة و تضم الكثير من العلماء و الأولياء نذكر منهم لول ولد محمذا ولد سيد و بحبين ولد عالي و أحمدو ولد عبدي و الشيخ عبد الله و لد صلاح ولد المقري الملقب كلاه عالم و شاعر و قد غطى شعره كامل إقليم الساحل فوصف المناطق و المواضع و الأشجار و الأزمنة و المناخ و الأسفار وقاوم المستعمر باشعاره و فتاويه من شعره حول المنطقة في قصيدة من 113 بيت مطلعها :
ادار بذات السرح من كل منزلي سقاك حبي من اجش مجلجل
فلي فيك ايام صوالح لم تكـــــن لضليل حجر عند دارة جلجل

و قد زاره ابنه الشاعر الشيخ الطالب ذات مرة فقال:
امن عجب و الدهر جم العجائب مناخي بجنب الشيخ خوص النجائبي
فجئت اليه ثم لذت بقبــــــــــره فسلمت تسليما و سلم صاحبــــــــــي
فمارد تسليمي و لاقال مرحبـــا وقد كان رحابا ولين جانبـــــــــــــــي
وقد كان للاضياف روضا و جنة وقد كان دفاعا لكل النوائبـــــــــــــــي
فهذا دليل شاهد بفنائنــــــــــــــا و هذا كفانا من عظيم العجائبـــــــــي
اكديم الظمران : اخر نقطة في تازيازت بين ادخل و المحيط الأطلسي موقع به كوكبة من الافاضل منهم حنة الولية بنت عبد الله ولد احمد زروق و عالي ولد محمد بوب والعلامة احمد حامد ولد محمد بوب و سيد احمد ادميس عند لبني غرب التاكلالت و كذلك العالم محمدن ولد حيا الله و العالم محمد غلام ولد احمدو ولد على من ابناء الولية امنة بنت يوسف دفينة اندكبع التي يشهد لها بالصلاح و الولاية و يوحد ايضا هنا ضريح الولي ابنا ولد بابي واحمد و لد محمذا و يقول الشيخ عبد الله ولد صلاح كلاه في ذلك:
الا إني ازورك يا ابانا و يا أهل القديم لكم ازور
ويا حن الولية انت ام ازورك كي تتم لنا الامور

· أعظيم المرار و هو المنطقة التي شيدت عليها مدينة الشامي الحالية
· انتالفة و هي عكلة في واد اتو غرب الغيش بها مدفن ابهندام ولد اديقب
· ايمكبدن : مرتفعات صخرية
· الغيش : مرتفع صغري و هي المنطقة التي يتم اسغلال الذهب بها
· و من المرتفعات الجبلية الشهيرة في اقصي حدود تازيازت نذكر جبل الدواس و جبل فصك الذي تجاوره مقبرة الولي العالم الشيخ سيد احمد الكنتي و جبل انديرك الذي تجاوره مقبرة العالم و القاضي احمدو يعقوب ولد محمد ولد ابنو عمر مؤلف كتاب نيل الكريم علي شرح نظم الشيخ خليل للشيخ محمد المامي
3.خط المعالم الثالث: أما من جهة الشرق مع السكة الحديدية فنذكر غرد العنكرة و الظاية الخظرة و اكراة مكة و اسويديات و ظ بلال و لغريدات و هي قرية و انال وهي مدينة و بلدية نسبة الي جبل انال القريب منها في اخر نقطة من تيرس حيث تذكر المصادر الشعبية ان العالم و الشاعر محمد ولد الطلبة اطلق عليه اخريص تيرس
4.خط المعالم الرابع : من جهة الجنوب نذكر اكليب لمرايغ الذي تضم مقبرته الرجل الصالح باركل ولد اعل ليتيم صاحب كرامات مشهورة في المنطقة و احد تلامذة الولي و العلامة و المجاهد الشيخ ماء العينين ولد الشيخ محمد فاضل و لحرطاني ولد بوسيف و محمد ولد حرمة الله و يقع جنوبه أكواف ثم لعويجات غرب دخلت اكادير
و من جهة الشمال و الشمال الغربي نذكر ام ارويصين و بير كندوز و ربط تيمازين و لمبيطحين و اجو لكطف و اجو الكاربي و اجويليكات و اطويفات

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى