الغاز

لغز اختفاء ” أميليا إيرهارت ” أول امرأة تقود طائرة

تعد أميليا هارت أول امرأة تقود طائرة ولها العديد من الإنجازات في مجال الطيران ، مما جعل هذه المرأة تدخل في التاريخ ، في هذا المقال سوف نعرض بعض المعلومات حول أميليا إيرهارت ونبين سبب اختفاءها الذي حير العالم .

نبذة عن أميليا إيرهارت :
أميليا إيرهارت هي أول امرأة تقود الطائرة وتحطم رقم قياسي في عصرها، كما حققت أميليا إيرهارت العديد من الإنجازات في مجال الطيران لأنها أول امرأة عبرتالمحيط الأطلسي وهي أول امرأة تقود الطائرة عبر القارات ولقب كثير غيرها بذلك الألقاب ، و لذلك نالت هذه المرأة شهرة كبيرة في المجتمع الأمريكي ، حيث أن كل شركة كانت عندما تصنع طراز جديد من الطائرات كانت تود أن تقودها أميليا إيرهارت ليكون ذلك دعاية للشركة و خاصة أن السفر عبر الطائرة في ذلك الوقت كان منبع للشك لدى كثير من الناس ، قامت أميليا إيرهارت بدور كبير في إقناع الكثير من الناس أن الطائرة تقوم بدور كبير كوسيلة نقل داخلية أو خارجية لأمريكا حيث أنها انضمت إلى جمعية لترويج استخدام الطائرات في النقل أفضل من الوسائل البرية وأكثر أمان من الوسائل البرية .

لغز اختفاء أميليا إيرهارت :
في 2 يوليو من عام 1937 قامت برحلة حول العالم بصحبة طيار يسمى فريد نونان وكان عمرها في ذلك الوقت 40 عام ولم تكن هذه هي أول رحلة لها حول العالم تقوم بها أميليا إيرهارت ، ولكن كان الجديد في هذا الموضوع هو أن الطائرة كانت بمحركين فقط، و بالفعل استطاعت أميليا إيرهارت أن تقطع مسافة 35،000 كم وبعد ذلك وقفت الطائرة للاستراحة و للوقود من أمريكا الجنوبية و أفريقيا وشبه القارة الهندية وجنوب شرق آسيا ، ولم يبقى على انتهاء الرحلة إلا 11،000 كم وكانت هذه الرحلة فوق المحيط الهادي .

ولكن ما حصل كان غير متوقع فقد انقطع الاتصال مع أميليا إيرهارت و الملاح المرافق لها وكان ذلك على بعد 300 كم من جزيرة هاولاند ، وبدأت رحلة البحث عن أميليا إيرهارت أو حتى حطام الطائرة ولم يجدوا لها أي يأثر حتى الآن ، بالرغم من أن الولايات المتحدة الأمريكية أرسلت أسطول للبحث عن أميليا إيرهارت تكلف ملايين الدولارات ولكن بدون جدوى ، وبعد مرور عامين من البحث أعلنت بعض الوسائل أخبار عن مقتل أميليا إيرهارت هي والطيار الذي كان مرافق معها في يناير 1939م  ولكن دون إثبات مادي على  هذا الكلام .

و حتى يومنا هذا لم يجدوا حطام الطائرة التي كانت تقودها أميليا إيرهارت ولا حتى جثة أميليا إيرهارت ولا الطيار المرافق لها ، وكما هو معتاد انتشرت الشائعات في أمريكا حول لغز اختفاء أميليا إيرهارت ونسجت بعض القصص مثل تورط القوات البريطانية في التخلص منها ومنهم من قال أنها لم تمت وأنها عاشت بشخصية أخرى غير شخصيتها لظهور عشيق أخر لها ، كما تناولت السينما نشر قصة أميليا إيرهارت عبر السينما وسر اختفائها .

بعض الحقائق المدهشة حول أميليا أير هارت
1-أميليا أير هارت هي أول امرأة تقوم برحلة عبر المحيط الأطلسي .
2- وضعت أميليا أير هارت على لائحة الكتب القياسية لأنها أول امرأة تطير منفردة على ارتفاع 14،000 قدم .

3- كانت أميليا أير هارت رئيسة طيران للإناث من عام 1931 إلى عام 1933 م في منطقة نبنتيناينز وهي منظمة دولية تعمل على تعليم الإناث الطيران وهي لازالت موجودة حتى الآن.

4- تلقت أميليا أير هارت ميدالية الجغرافيا الوطنية في 21 يونيو من عام 1932م ، كما أنها صاحبة أول رحلة عبر القارات بدون توقف في العالم .

5- أخر رحلة مصيرية كانت لأميليا أير هارت إلى جزيرة هاولاند الصغيرة التي توقفت فيها للوقوف واختفت ولم تظهر فيها أي معلومات مؤكدة عنها حتى  اليوم .

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى