شرائح رئيسيةغرائب

تعرف على أكثر الأماكن السرية الغامضة على كوكب الأرض

أماكن سرية وغامضة، وشديدة الحراسة في بعض الأحيان، أو يلفها الغموض، نحاول هنا أن نستكشف أكثر الأماكن السرية التي يلفها الغموض الموجودة على سطح الأرض.

هناك عدد قليل من الأماكن السرية في العالم والتي ستتعجب عند القراءة عنها، فهناك أماكن لم نتأكد من وجودها أو عدم وجودها حتى الآن، وهناك بعض الأماكن التي لن يسمح لك بدخولها، وهناك أماكن ذات حراسة مشددة ويمنع الاقتراب منها، اقرأ الفقرات التالية لتتعرف على أكثر تلك الأماكن الغامضة التي تتنوع ما بين نوادي خاصة وقواعد عسكرية ومنظمات سرية وغيرها من الأنشطة الحساسة والهامة.

تعرف على أكثر الأماكن السرية غموضًا

قرية ميزهجوري: مشروع نووي متخفي

ميزهجوري (Mezhgorye) هي قرية مغلقة في روسيا وسرية تمامًا، لا توجد أية معلومات عنها ولا يمكن أن يدخلها أي شخص سواء كان روسي أو أجنبي إلا بتصريح حكومي، ومن المرجح أن القاطنين فيها هم العاملين في المشاريع السرية في جبل يامانتاو والذي يصل طوله إلى أكثر من ألف ونص متر وهو أحد أطول الجبال في المنطقة، ويعتقد أن هناك نشاطات سرية تتم في هذا الجبل وربما تكون عبارة عن مشروع نووي سري لروسيا، وقد بدأت أمريكا في الشك في وجود هذا المشروع بسبب الصور التي التقطتها الأقمار الصناعية في التسعينيات، ومع أن روسيا أصبحت موالية للغرب بعد انهيار الاتحاد السوفيتي بشكل نسبي، إلا أنها لم تقدم لأمريكا أية معلومات عن هذا المكان الغامض والذي لا يزال سرًا حتى الآن.

الأرشيف السري للفاتيكان

هذا الأرشيف ليس سريًا كما يصرح اسمه، يمكنك أن تطلع على أغلب الوثائق التي تريدها من بين عشرت الآلاف من الوثائق القديمة والنادرة، لكن من المحظور على أي شخص الدخول إلى المكان، لذا فإنه عليك إرسال طلب أولاً باسم الوثيقة التي تريدها ويتم تسليمها لك من قبل العاملين، لكن على عكس الشائع فإنه بإمكانك الاطلاع على محتويات الأرشيف السري طالما أنه متعلق بوثائق قديمة غير متعلقة بالسياسة الحالية والتي يزيد عمرها عن 75 سنة.

النادي 33: خمور في ديزني لاند

ديزني لاند هي أشهر مدينة ملاهي للأطفال في العالم، لكن قد تستغرب إذا علمت أنها تملك ترخيص بيع وتقديم الخمور والمشروبات الكحولية، لكنها لا تفعل هذا إلا في المناسبات الخاصة وأثناء اجتماع رجال الأعمال وحضور بعض الفنانين والشخصيات الهامة، لذا فإن هذا النادي الصغير كان الملجأ لهم، حيث أنه المكان الوحيد الذي يحتوي على الكحول، واعتبرته الشركة مكانًا سريًا ولم يتم الإفصاح عنه إلا منذ سنين.

خط مترو سري

عندما بنى الاتحاد السوفيتي خطوط مترو الأنفاق في موسكو، فكر جهاز المخابرات الروسية في بناء خط موازي لمترو موسكو لاستخدامه في الحالات الطارئة، لكن حتى الآن لا توجد أية تأكيدات حيال وجود هذا المكان من عدمه، في البداية ظهرت بعض التقارير الصحفية التي تثبت وجود المكان، لكن الحكومة نفت وجوده، إلا أن التقارير قالت أنه أطول من الخط المعروف لموسكو وهو يتفرع في 4 خطوط فرعية ويقع على بعد 50 – 200 متر تحت الأرض، ويقال أنه يتصل بمبنى الكرملين بشكل مباشر لتهريب كبار السياسيين في حالة حدوث انقلاب عسكري أو حرب، ويتصل بمطار حكومي وبقرية ذات وضع استراتيجي يمكن أن تكون طريقًا لخارج روسيا، ومع ذلك فإننا لا نعرف حتى الآن الحقيقة حيال هذا المكان السري.

نادي وايت للرجال: نادي النخبة

هذا المكان معروف وغير سري، لكن هل تظن أنك قادر على الدخول إلى نادي وايت الإنجليزي؟ إذا لم تكن من الأسرة الملكية أو شخص بالغ الثراء أو أنك سياسي مرموق، فإنك لن تملك أي فرصة للدخول، فهذا النادي تأسس في سنة 1693 في البداية لتقديم مشروب الشوكولاتة الساخنة فور اكتشافه مباشرةً، لكنه تحول أخيرًا ليصبح النادي الأكثر رقيًا في إنجلترا، وهو معروف بقواعده الصارمة وبشكله المميز وموقعه المثالي، وفي هذا النادي ستجد رهانات بآلاف الجنيهات الاسترلينية على أشياء غريبة، حيث ذكر مرة أحد الصحفيين قيام بعض الضيوف بالرهان بثلاثة آلاف جنيه على أية قطرة من قطرات المطر ستسقط أولاً من النافذة، كذلك فإنه محظور على النساء الالتحاق بالنادي، ويجب أن تحصل على دعوة أحد أعضاء النادي وأن يكون هناك عضوين آخرين موافقين على انضمامك، لذا فإن هذا المكان للنخبة فقط!

الغرفة 39: مصنع العملة الأجنبية

كوريا الشمالية هي واحدة من أكثر الدولة المنعزلة عن الغرب وعن العالم، فهم لا يملكون شبكة إنترنت عالمية مثل أية دولة أخرى، وليست لديهم تعاملات اقتصادية خارجية إلا بشكل محدود، لذا فإن العملة الأجنبية شبه منعدمة فيها، وهذا هو سبب قيام تلك المنظمة السرية والتي لا توجد أية معلومات عن نشاطاتها سوى أنها تحاول جلب العملات الأجنبية بطرق غير قانونية ومن خلال تعاملات تجارية مع 120 شركة في الصين وبعض البلدان الآسيوية، ولا توجد معلومات حتى عن مقر المنظمة التي تعتبر من أكثر الأماكن السرية في العالم.

قاعدة مينويذ هيل: قاعدة عسكرية تراقب العالم كله

قاعدة مينويذ هيل لسلاح الجو الملكي هي القاعدة العسكرية الأكثر حراسة في أوروبا كلها وهي تابعة لبريطانيا. في هذا المكان تحديدًا تجري أكبر عمليات مراقبة إلكترونية عبر الأقمار الصناعية لعدد كبير من الاتصالات والتعاملات الإلكترونية لشخصيات سياسية هامة، وقد تم إثبات تجسس بريطانيا على الاتحاد السوفيتي وبعض الدول الأخرى خاصةً مما تم تسريبه عن دورها في برنامج المراقبة العالمي إيكيلون الذي يعتبر نتاج تعاون ما بين أمريكا وبريطانيا وبعض الدول الكبرى، حيث توفر قاعدة المراقبة هذه أكثر المعلومات الحساسة والتي يمكن أن تلعب دورًا بالغ التأثير في المجريات السياسية حول العالم.

ضريح إيسه

ضريح إيسه (Ise Grand Shrine) هو عبارة عن سلسلة مكونة من أكثر من 100 ضريح، وهو من أكثر الأماكن المقدسة في اليابان وأحد أهم الآثار الباقية للديانة الشنتوية القديمة والأماكن السرية أيضًا، وتم بناؤه تكريمًا لآلهة الشمس أماتيراسو في القرن الرابع قبل الميلاد، والضريح الأساسي يحمل مرآة عتيقة تعتبر بالغة القيمة في الثقافة اليابانية، وبسبب الأفكار الشنتوية في الموت والبعث، فإن الضريح يتم هدمه وبناؤه كل 20 سنة لتمثيل دورة الموت والحياة، ولا يحق لأي شخص الدخول إلى الضريح إلا في حالة كونه رجل دين من عائلة الإمبراطورية اليابانية، وهذا يعني عشرات الأشخاص فقط في العالم كله، لذا فإنه من المستحيل أن تملك تصريح الدخول!

مركز العمليات الطارئة: خطة الهروب الأخيرة

ماذا سيحدث للرئيس الأمريكي وأهم القادة السياسيين والعلماء والشخصيات المرموقة في حالة حدوث حرب مدمرة أو كارثة طبيعية؟ هذا ما فكرت فيه الحكومة الأمريكية خلال الحرب الباردة مع الاتحاد السوفيتي، وبدأت في تنفيذ هذا المجمع السكني لنقل أهم المواطنين الأمريكيين في حالة حدوث الدمار الشامل لسبب أو لآخر، فمركز العمليات الطارئة لماونت ويذر (Mount Weather Emergency Operations Center) الذي يقع في ولاية فرجينيا هو منطقة سرية أعلن عنها في السبعينيات بعد حوالي 25 سنة من إنشائها، ويمكن أن تنجو من أغلب المخاطر التي قد تتعرض إليها المناطق الأخرى، ويمكن تأمين حراستها بشكل كامل، أي أنها ستكون الحصن الأخير لأمريكا في حالة اقتراب نهاية العالم.

المنطقة 51

هي المنطقة ذات نسبة الحراسة المشددة الأكبر في أمريكا والعالم كله، وهي قاعدة عسكرية موجودة في الجزء الجنوبي من ولاية نيفادا في الغرب الأمريكي، ويتم فيها إجراء أهم وأضخم التجارب على الأسلحة الحديثة وتصنيعها أيضًا وتدريب القوات وعدد مختلف من الأنشطة العسكرية. توجد مراقبة شاملة لحدود المنطقة وللأماكن الداخلية فيها، لذا فإنه من المستحيل أن يتسلل لها أي شخص، وفي حالة قيام أحدهم بهذا فإنه من المصرح للحكومة قتله.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى